Speak White/إحكيني أجنبي by Michèle Lalonde

Translation and adaption by Bahaa Harnouche

Performed by Makram Ayache and Bahaa Harnouche

شو حلو عم إسمعك

عم تيحكوا عن الجنة الضايعة

أو عن الشخصية المجهولة المرهفة

يلي عم ترجف بأبيات شعر شكسبير

نحنا شعب جاهل وبتأتإ

بس منا طرشان لعبقرية اللغة

إحكيني بلكنة (بلهجة) الرومي او أبو نواس زو ملتون

إحكيني أجنبي

و إعذرنا إذا ما جوبنا

إلا بشعارات  ثورة جدودنا

و بحة صوة جبران

إحكيني أجنبي

إحكي عن إشياء وغيرا

إحكيلنا عن الميثاق العظيم

أو نصب تمثال الشهداء

سحر اللون الرمادي لنهر التيمز

المياه وردي نهر الليطاني

إحكيلنا عن تقاليدكم

نحن شعب بلا مخ

بس سريعين بتقدير

أهمية الفطاير بالجبنة

أو إعتصامات ساحة الشهداء

وبس لما عنجد بتحكي أبيض

ولما تشيل المزح وتحط الجد

لماتحكي عن المعيشة الكريمة

والحديث عن مستوى الحياة

و المجتمع العظيم

أكثر شوي لما تحكي الأبيض

علّي صوتكم للملاحظين

نحن سماعنا تقيل شوي

نحن عايشين بالملاجىء

يادوب نسمع أنفاسنا تحت أصوات القذائف

إحكي أجنبي وبصوت عال

تنسمعك

من سانت هنري في سانتو دومينغو

إيهشو هاللغة الرائعة

للتوظيف

ولإعطاء الأوامر

لتعيين وقت الموت في العمل

و زخد البريك

لإنعاش و يضخ الدولار

إحكي أجنبي

خبرنا أن الله هل القصة الكبيرة

و عم نقبض تإنآمن في

إحكي الأبيض

وخبرنا عن إنتاج الأرباح والنسب المئوية

إحكي الأبيض

شو هاللغة الغنية

لشراء

لبيع نفسنا

بس للبيع نفسنا والتجارة بأرواحنا

لبيع نفسنا

ايه

إحكي أجنبي

ضربي كبيرة

بس تتقول

الخلود في يوم من الإضراب

أن أقول

للشعب الخدّام

بس لما نرجع عل البيت المساء

وقت الشمس عم تغيب وراء الشوارع

لتنقول إنو الشمس الحق نعم بتشرق نعم

كل يوم من أيام حياتنا من الشرق من إمبراطوريكم

ما في شيء آحسن من لغة شتايم و مسابيت

كلامنا مانو نظيفة كثير

موصخ بالشحوم والزيوت ودم ولادنا

إحكي أجنبي

وخود راحتك بكلماتك

نحن ما من لوم حدا

لإحتكارون

باللغة و لتصحيحون

بلغة شكسبير الحلوة

مع التركيز على لكنة Longfellow

إحكي باللغة الأجنبية الفرنسية النقية الفظيعة

مثل بفيتنام و الكونغو

إحكي بالألماني الرائع

مع نجمة صفراء بين الأسنانك

إحكي بالروسي لغة الأمر والقمع

إحكي الأجنبي الإجليزي الأبيض

لغة العالمية

لأنا خلقنا لنفهمها

بمسيل للدموع

بعصاية الضرب

إحكي أجنبي

وأوعظنا عن الحرية والديمقراطية

ونحن منعرف أن الحرية هو شعار المحتل

مثل الفقر رمز الزنجي

مثل الدم الممزوج مع غبار شوارع بمخيامات الفلسطنية وساحة ودردوريد(بالالجزائر أو ليتل روك)

إحكي أجنبي

من وستمنستر إلى واشنطن التي تتابع

إحكي بلغة ووول ستريت

أبيض مثل واتس

كون حضاري

وإفهم  ظروف ومغذ حديثنا

لمّا تسألنا بأدب

عن حالتنا

وتسمعنا عم نّرد عليكم

نحن بخير

نحن بخير

نحن

لسنا وحدنا

نحن نعرف

نحن لسنا وحدنا.

Published by Josh Clendenin

American theatre artist and educator, Josh Clendenin impulsively plays with languages. The hunt for linguistic color in the primarily monolingual landscape of his home state of Utah inspired him to learn French, Irish and investigate other languages. His passion for French and theatre lead him to earn a BA in both and teach them as well. The exploration of the somatic expression of languages was inspired by his yoga practice and was developed further for his MFA thesis in Theatre Practice at the University of Alberta. Josh continues to perform multilingually in many forms from his current Edmonton base.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: